أخبار العالم

الاتجاهات الإيجابية

أخبار النجاح

التخبط


الزراعة

قطاع العمل

الثقافة

التربية

الحكومة

الصحة

العلم

السلام العالمي

أخبار لكل بلد


مهاريشي في العالم اليوم

الإتقان في العمل

مؤشر المجتمع المثالي

العالم المنيع

عمل من أجل الإنجاز

إعلانات

بث مباشر

قناة مهاريشي

مؤتمرات مهاريشي الصحفية ومناسبات عالمية كبيرة


أجمل الهدايا

برامج مهاريشي

دورات مهاريشي

منشورات مهاريشي

الذكاء المتألق

روابط حول العالم

التأمل التجاوزي

الأبحاث

مناسبات مختارة

روزنامة الاحتفالات

مركز الموسيقى


 
 
 

الأخبار الرئيسية
التخبط

أردوغان يهدّد بإغراق أوروبا بالمهاجرين
 ٢٦ نوفمبر/ تشرين الثاني ٢٠١٦ اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاتحاد الأوروبي بالخيانة، مهدداً بفتح حدود بلاده أمام تدفّق مئات الآلاف من اللاجئين والمهاجرين غير الشرعيين إلى القارة، بعدما طالب البرلمان الأوروبي بتجميد موقت لمفاوضات عضوية أنقرة في الاتحاد، وندد بحملة «قمع» شنّتها بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في تموز (يوليو) الماضي. وأعلنت المفوضية الأوروبية التزامها تطبيق الاتفاق مع تركيا لوقف الهجرة غير المشروعة، لافتة إلى أن الاتحاد يعوّل على جهاز حرس الحدود الأوروبي لمواجهة أي موجة جديدة. ورفضت فرنسا «مزايدات بلا جدوى»، فيما اعتبرت ألمانيا أن «لا نتيجة لتهديدات الجانبين». وأفادت «المنظمة الدولية للهجرة» بوصول 171 ألف مهاجر إلى اليونان منذ مطلع 2016، في مقابل 740 ألفاً في الفترة ذاتها من العام 2015. وتعهد الاتحاد مساعدة تركيا مالياً لتحمّل عبء 3 ملايين لاجئ، في مقابل إعفاء مواطنيها من تأشيرات الدخول إلى منطقة «شنغن»، وفتح فصول جديدة في مفاوضات العضوية. لكن أنقرة استجابت لـ65 من 72 شرطاً حدّدها الاتحاد لإلغاء التأشيرات، وبقيت 7 شروط تحقيقها صعب، خصوصاً لخلاف حول تعريف الإرهاب.  المزيد
 
ترامب يتصدى لإيران دون تفريط بالاتفاق النووي
٢٦ نوفمبر/ تشرين الثاني ٢٠١٦ عكست تعيينات الأسابيع الثلاثة الأولى في إدارة الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب اتجاهاً إلى التشدد في التعاطي مع إيران إقليمياً من دون التخلي بالضرورة عن الاتفاق النووي معها. وقال خبراء ومسؤولون سابقون تحدثت إليهم «الحياة» أن «العقدة الشرق أوسطية» الأصعب أمام الإدارة الجديدة ستكون سورية وتوقعوا سن الكونغرس عقوبات جديدة ضد إيران. وبرز التشدد ضد إيران عاملاً مشتركاً لدى المعيّنين في مناصب تتعلق بالأمن القومي والاستخبارات، إضافة إلى ترشيحات مُحتملة في الدفاع والخارجية. ومن تعيين النائب مايكل بومبيو على رأس وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي أي) وتصريحه قبل ذلك بأنه يجب التخلص من الاتفاق النووي مع إيران، إلى الجنرال السابق مايكل فلين الذي اختير مستشاراً للأمن القومي وهو كان شاهداً رئيسياً على تفجيرات قامت بها ميليشيات مدعومة من إيران ضد الجيش الأميركي في حرب العراق، مروراً بنيكي هايلي المندوبة العتيدة لدى الأمم المتحدة والتي عارضت الاتفاق النووي ودعت في رسالة إدارة الرئيس باراك اوباما إلى الإبقاء على العقوبات ضد إيران.  المزيد
 
بوتين والأسد «يختلفان» على مصير حلب
٢٦ نوفمبر/ تشرين الثاني ٢٠١٦ أكد المبعوث الدولي إلى سورية ستيفان دي ميستورا في حديث إلى «الحياة» أمس، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين «ليست لديه نية في تدمير كامل» لحلب أو أي مدينة في سورية، لافتاً إلى أن «هذا لا يعني أن الرئيس (بشار) الأسد لا يريد تصعيد الهجوم على شرق حلب»، وإلى وجود فرق بين موقفي موسكو ودمشق، في وقت بحث الرئيس بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان في اتصال هاتفي إغاثة حلب وتخفيف التوتر بين أنقرة ودمشق بعد مقتل ثلاثة جنود أتراك بقصف من القوات النظامية السورية. وتوقع دي ميستورا أن يواصل الرئيس باراك أوباما مع بوتين المساعي لخفض مستوى العنف وزيادة المساعدات الإنسانية إلى حين تسلم الرئيس المنتحب دونالد ترامب منصبه بداية السنة. وقال إن محاربة «داعش» سوية مع روسيا أو أي طرف آخر منخرط ضد «داعش» صحيح ومفهوم، لأن الجميع ضحايا للتنظيم «لكن في الواقع هزيمة «داعش» تتطلب ليس فقط تحالفاً عسكرياً، بل تتطلب حلاً سياسياً شاملاً وتمثيلياً، لأن «داعش» تستغل عدم السعادة والخيبة والغضب والتهميش لدى بعض المجموعات، بمن فيهم السنة، الذي يشعرون بأنهم غير منخرطين في العراق، بل أكثر في سورية، حيث هم الغالبية».  المزيد
 
 
 
 
 
 
 
 
 
البحوث العلمية
حول برنامج التأمل التجاوزي وتي أم سيدهي
اضغط على الصورة للتكبير
اضغط على الصورة للتكبير
عندما يمارس واحد في المائة من السكان في مدينة أو بلدة برنامج مهاريشي للتأمل التجاوزي، ينخفض معدل الجريمة بشكل ملحوظ على المدى الطويل. هذا ما يعرف بـتأثير مهاريشي، والذي هو ظاهرة ارتفاع التماسك في الوعي الجماعي لأي مجتمع.
 
اضغط على الصورة للتكبير
اضغط على الصورة للتكبير
تؤدي الممارسة الجماعية لبرنامج مهاريشي للتأمل التجاوزي وتي أم سيدهي إلى خلق الانسجام والتماسك في جميع أنحاء البيئة المحيطة، مما يؤدي إلى خفض العداء وزيادة التعاون بين الأمم.
 
اضغط على الصورة للتكبير
اضغط على الصورة للتكبير
عندما تمارس مجموعات كبيرة من الأفراد برنامج مهاريشي للتأمل التجاوزي وبرنامج تي أم سيدهي يؤدي ذلك إلى خلق بيئة من الانسجام والتماسك لأنفسهم وللعالم بأسره.
 
اضغط على الصورة للتكبير
اضغط على الصورة للتكبير
عندما يكون عدد من الأفراد الذين يمارسون برنامج مهاريشي للتأمل التجاوزي وبرنامج تي أم سيدهي في مجموعة يتجاوز عددها الجذر التربيعي لواحد في المائة من عدد سكان البلاد، نجد انخفاضاً كبيراً في الخلافات والنزاعات سواء في الداخل أو في جميع أنحاء العالم.