أخبار العالم

الاتجاهات الإيجابية

أخبار النجاح

التخبط


الزراعة

قطاع العمل

الثقافة

التربية

الحكومة

الصحة

العلم

السلام العالمي

أخبار لكل بلد


مهاريشي في العالم اليوم

الإتقان في العمل

مؤشر المجتمع المثالي

العالم المنيع

عمل من أجل الإنجاز

إعلانات

بث مباشر

قناة مهاريشي

مؤتمرات مهاريشي الصحفية ومناسبات عالمية كبيرة


أجمل الهدايا

برامج مهاريشي

دورات مهاريشي

منشورات مهاريشي

الذكاء المتألق

روابط حول العالم

التأمل التجاوزي

الأبحاث

مناسبات مختارة

روزنامة الاحتفالات

مركز الموسيقى


 
 
 

 

«ديلويت»: التكنولوجيا وانخفاض الكلفة يحفزان الطلب على الطاقة المتجددة

بيروت – «الحياة»
20 اكتوبر 2018

نجحت مصادر الطاقة المتجددة، خصوصاً الطاقة الشمسية والرياح، في تحقيق تكافؤ لجهة الأسعار والأداء داخل الشبكة وخارجها. ويشكل تكافؤ الأسعار والأداء، وتكامل الشبكات، والتكنولوجيا 3 عوامل رئيسة تسمح للطاقة الشمسية والرياح بالتنافس مع المصادر التقليدية لجهة الأسعار ومعادلتها لجهة الأداء. وفي ظل استمرار تقنيات سلسلة الكتل، والذكاء الاصطناعي، والطباعة الثلاثية الأبعاد في تعزيز مصادر الطاقة المتجددة، من المرجح أن تستمر الأسعار في الانخفاض، وأن تتحسن الاستفادة من هذه المصادر، وفق ما أفاد تقرير «ديلويت» الذي حمل عنوان «الاتجاهات العالمية للطاقة المتجددة».

وقال الشريك المسؤول عن قطاع الطاقة والموارد في «ديلويت» الشرق الأوسط بارت كورنيلسن: «شهدت السنوات الأخيرة تنامياً كبيراً في الطلب على مصادر الطاقة المتجددة، وأدركت الحكومات والمجتمعات والأسواق الناشئة والشركات أن مصادر الطاقة المتجددة مستدامة ويمكن الحصول عليها بأسعار معقولة، وهي تسعى إلى تضمينها في خطط المشتريات الحالية والمستقبلية، وليس أدل على ذلك من زيادة الاستثمارات في مشاريع الطاقة الشمسية على نطاق واسع في الشرق الأوسط».

وذللت 3 عوامل تمكين رئيسة العقبات التي تحول منذ زمن طويل دون زيادة انتشار مصادر الطاقة المتجددة، وهي الوصول إلى تكافؤ في الأسعار والأداء، وتكامل الشبكة بكلفة مجدية وموثوقة، وأثر التكنولوجيا.

وعلى رغم أن الطاقة الشمسية والرياح تعدّ من بين أرخص مصادر الطاقة في العالم، إلا أن اتجاهاتها التمكينية لم تكتمل بعد. ومع استمرار انخفاض تكاليف الطاقة المتجددة وازدياد إمكان الوصول، يتسارع نمو الطلب على هذه المصادر، ويعزى ذلك إلى المدن الذكية المتجددة، حيث يعيش معظم سكان العالم حالياً في مدن آخذة في النمو، واتبع بعضها نهجاً «ذكياً» استباقياً لإدارة بُنياتهم الأساس باستخدام تكنولوجيا الاستشعار المترابطة وتحليلات البيانات. ويعزى ذلك أيضاً إلى الطاقة المجتمعية، إذ بناء على التوجه نحو المجتمع الشمسي، فإن إضافة أنظمة التخزين والإدارة تمنح المجتمعات المحلية مرونة أكبر لدى اعتماد مصادر الطاقة المتجددة.

وفي الأسواق الناشئة، تُشارف القدرة التراكمية على تطوير الطاقة المتجددة على تجاوز قدرة العالم المتقدم، حيث ساعدت هذه الأسواق على خفض كلفة مصادر الطاقة المتجددة، وتوفير ابتكارات تفيد العالم المتقدم. وختم كورنيلسن: «أصبحت مسألة دمج مصادر الطاقة المتجددة على نطاق واسع مسألة وقت فقط، وحققت الصين والولايات المتحدة وألمانيا بالفعل تكافؤاً في الأسعار لبعض المصادر المتجددة، ومع استمرار انخفاض هذه الأسعار، ستتمكن الدول المتقدمة والأسواق الناشئة على حد سواء من دمج مصادر الطاقة المتجددة في شبكاتها لضمان الميزة التنافسية».

جميع الحقوق محفوظة © 2018 الأخبار العالمية الجيدة ® 

كل يوم توثق الأخبار العالمية الجيدة ارتفاع لنوعية أفضل من الحياة تشرق في العالم وتسلط الضوء على الحاجة لإدخال البرامج القائمة على القانون الطبيعي – القائمة على المعرفة الكلية - لتقديم دعم الطبيعة لكل فرد، ولرفع نوعية الحياة لكل مجتمع، وخلق حالة دائمة من السلام في العالم.