أخبار العالم

الاتجاهات الإيجابية

أخبار النجاح

التخبط


الزراعة

قطاع العمل

الثقافة

التربية

الحكومة

الصحة

العلم

السلام العالمي

أخبار لكل بلد


مهاريشي في العالم اليوم

الإتقان في العمل

مؤشر المجتمع المثالي

العالم المنيع

عمل من أجل الإنجاز

إعلانات

بث مباشر

قناة مهاريشي

مؤتمرات مهاريشي الصحفية ومناسبات عالمية كبيرة


أجمل الهدايا

برامج مهاريشي

دورات مهاريشي

منشورات مهاريشي

الذكاء المتألق

روابط حول العالم

التأمل التجاوزي

الأبحاث

مناسبات مختارة

روزنامة الاحتفالات

مركز الموسيقى


 
 
 

 

«الفطيم» الإمارتية تستثمر 13.6 بليون دولار في مشروع سياحي بعُمان

دبي – دلال أبوغزالة |
28 يونيو 2018

أعلنت الشركة العمانية للتنمية السياحية «عمران»، ومجموعة «ماجد الفطيم» الإماراتية يوم الخميس، عن شراكة «استراتيجية» تهدف إلى تطوير الجزء الغربي من مدينة العرفان، باستثمارات تصل قيمتها إلى 13.6 بليون دولار، في مشروع هو الأكبر في السلطنة والمنطقة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «عمران» بيتر واليكنوسكي، لـ«الحياة» خلال مؤتمر صحافي عبر الهاتف، شارك فيه الرئيس التنفيذي لشركة «ماجد الفطيم القابضة» آلان بجاني، إن المبادرة المشتركة تشمل تطوير وجهة متكاملة، تشكل المركز الحضري الجديد للعاصمة مسقط.

وأشار إلى أن الشراكة الجديدة «تلعب دوراً رئيساً في أجندة التنمية الاقتصادية الوطنية في سلطنة عُمان وتعكس الدور الإستراتيجي لشركة عمران محفزاً للاستثمارات والشراكات الراسخة مع مطورين موثوقين مثل شركة الفطيم لتطوير وجهات حضرية مستدامة وعوائد اجتماعية واقتصادية مهمة للسلطنة».

وتعتبر مدينة العرفان أكبر مشروع تطوير حضري في السلطنة، يتماشى مع «رؤية عمان 2040». وتقع المدينة التي يتم تطويرها حالياً من شركة «عمران» بمحاذاة وادي العرفان، وعلى بعد دقائق من مطار مسقط الدولي الذي تم افتتاحه أخيراً، وهي عبارة عن منطقة متعددة الاستخدامات تتركّز حول مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض الذي يستقطب الأحداث والمؤتمرات والمعارض العالمية.

وأبان السنيدي أن المشروع الجديد متعدد الاستخدامات، ويمتد على مساحة تفوق 4.5 مليون متر مربع. وسيتم تطويره على فترة 20 عاماً.

وتوقع أن يوفر المشروع أكثر من 30 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة. وسيصبح وجهة جديدة تستقطب المقيمين والزوار والأعمال في وسط المدينة.

وقال: «يعد تطوير مدينة العرفان إضافة كبيرة إلى العاصمة مسقط ويعكس رؤية السلطان قابوس بن سعيد، لتنويع مصادر الدخل وتنمية الاقتصاد العُماني. ومن المؤمل أن يحقق فوائد ملحوظة للاقتصاد في شكل عام، والقطاع السياحي وتنمية المجتمع في خصوصاً، باعتباره من المشاريع غير المسبوقة، ويتوافق في شكل مباشر مع رؤية الحكومة للاستثمار في التنمية المستدامة وتنويع اقتصاد السلطنة للأجيال المقبلة».

وأضاف: «خلال السنوات المقبلة سيكون لمدينة العرفان عوائد وطنية إيجابية كبيرة ستسهم في رفد الاقتصاد المحلي بنحو 400 مليون ريال عماني».

ويضمّ مشروع مدينة العرفان عند اكتماله أكثر من 11 ألف وحدة سكنية، تضم فللاً ومنازل «تاون هاوس» وشقق، ومتاجر تجزئة على مساحة 100 ألف متر مربع ومكاتب ممتدة على مساحة 700 ألف متر مربع، إضافة إلى المساحات الثقافية. ويركّز المشروع المتكامل والمستدام على التراث الغني لسلطنة عمان. وسيلبي احتياجات فئات المجتمع كافة، مشكلاً بهذا نموذجاً للمشاريع الحضرية المستقبلية المحلية والإقليمية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «ماجد الفطيم القابضة» آلان بجاني لـ«الحياة»: «إن الشركة تستثمر حوالى 705 مليون ريال عماني، في مشاريعنا القائمة في السلطنة منذ 17 عاماً، والتي خلقت أكثر من 42 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، ونأتي في مقدمة مستثمري الخليج في سلطنة عمان، باستثناء القطاعات المتعلقة في الطاقة».

ويُتوقع أن تشكّل مدينة العرفان حافزاً للتغيير في سلطنة عُمان وستحدد فور اكتمالها معايير جديدة في الاستدامة والتصميم الحضري. وستتولى «ماجد الفطيم» مسؤولية إدارة تطوير كامل الأصول منطقة غرب مدينة العرفان.

وتعتبر مدينة العرفان، ثاني مشروع وجهة متكاملة تنفذه «ماجد الفطيم» في عُمان بعد النجاح الذي حققه «الموج مسقط».

جميع الحقوق محفوظة © 2018 الأخبار العالمية الجيدة ® 

كل يوم توثق الأخبار العالمية الجيدة ارتفاع لنوعية أفضل من الحياة تشرق في العالم وتسلط الضوء على الحاجة لإدخال البرامج القائمة على القانون الطبيعي – القائمة على المعرفة الكلية - لتقديم دعم الطبيعة لكل فرد، ولرفع نوعية الحياة لكل مجتمع، وخلق حالة دائمة من السلام في العالم.